التخطي إلى المحتوى
تداول الأسهم 2021

تداول الأسهم أصبح أمرًا سهلًا من خلال الإنترنت، لكن السؤال الذي دائمًا ما يراود الذهن، ما هي كيفية البدء في تداول الأسهم وتحديد أفضل المنصات؟ ليتم التداول من خلالها، ولما كانت تلك الأسئلة هي ما تشغل المتداولين، لذلك نجيب في هذا المقال عن كل هذه الأسئلة وعن كيفية تداول الأسهم وأفضل المنصات للتداول من خلال الانترنت، لتفادي الخطر في التداول.

تداول الأسهم 2021

تداول الأسهم

هي عملية يتم عن طريقها بيع وشراء الأسهم للشركات المسجلة في البورصة، وذلك عن طريق الإنترنت باستخدام الهاتف المحمول أو الكمبيوتر، ليتم تحقيق ربح من تفاوت الأسعار صعودًا ونزولًا.

يتم تداول الأسهم عن طريق بورصة عالمية، مثل بورصة لندن أو نيويورك، التي يتم عن طريقها بيع وشراء الأسهم مع المتداولين. وقد كان يطلق على ذلك “حفرة التداول”، ولكن في الوقت الحالي يتم تداول الأسهم عن طريق الإنترنت باستخدام حساب الوسيط المناسب، فهو بمثابة حلقة الوصل بين البورصة والمتداول.

طريقة تداول الأسهم

يتم تداول الأسهم باستخدام خطوات محددة، وخاصة في الوقت الحالي، حيث أصبح من الممكن التداول عن طريق الانترنت، وذلك على النحو التالي:

· يتم فتح حساب في الوسيط المناسب، ليتم تداول الأسهم من خلاله.

· يتم فتح حساب في MT5 وinvest، لبدء الاستثمار في الأسهم عن طريق صناديق الاستثمار المتداولة، التي يمكن عن طريقها إنشاء مجموعة من الدخل الجانبي بجمع دفعات الأرباح.

· يمكن أن يتم التداول على Meta Trader، فهو يمنح عدد من المزايا للمتداولين، وهو من أشهر برامج التداول في سوق الأسهم.

· يتم إيداع 1 يورو كحد أدنى لفتح الحساب، بالإضافة إلى رسوم الاستثمار التي تبدأ من 0.01 دولار للسهم الواحد، وتبلغ 1 دولار للأسهم الأمريكية.

أسس تداول الأسهم

يتم تداول الأسهم في البداية عن طريق الإنترنت بشراء سهم لشركة معينة ليتم تحقيق الربح، فيتم شراء الأسهم بسعر منخفض وبيعها عندما يرتفع سعرها ليتم تحقيق ربح، فيشتري المستثمر سهمًا تبلغ قيمته افتراضًا 100 دولار فيبيعه بـ 20 دولار، ليكون بذلك حقق ربحًا يبلغ 100 دولار، وهو ليس بصافي الربح، لأنه سيخصم منه تكلفة التداول ورسوم الوساطة، وفي حال انخفضت قيمة السهم إلى 50 دولار، ستكون هناك خسارة ولكنها ليست بالكبيرة.

طريقة تداول الأسهم

تتم المشاركة في تداول الأسهم باستخدام الإنترنت عن طريق أدوات وموارد تداول الأسهم المناسبة، كالتالي:

· اختيار أفضل حساب لتداول الأسهم بما يتناسب مع قدرات المتداول

وذلك حيث يتم التواصل مع المتداولين الآخرين على مستوى العالم عن طريق حساب التداول، ليتم عن طريقها شراء وبيع الأسهم، فيقوم الوسيط بمهمة ربط المتداولين معًا، ليتم تبادل الأسهم للشركات العالمية معًا.

ويقوم وسيط تبادل الأسهم بالوصول إلى منصة التداول الخاصة بالمتداولين الآخرين، ليتم توصيل أوامر البيع والشراء عن طريق اتصالهم ببورصة الأوراق المالية التي تقوم بإدارة سوق الأسهم وعرض أسهم الشركات، التي يرغب المتداول في تداولها عبر سوق البورصة.

ودور الوسيط أنه يقوم بالاحتفاظ برأس مال المتداول، فمن الضروري أن يكون الوسيط يتمتع بأعلى درجات الأمان والترخيص.

· معرفة أفضل منصات تداول الأسهم

إن من أهم الخطوات في عملية تداول الأسهم هو اختيار أفضل منصة للتداول، ليتم تحديد مستويات الدخول والخروج من عمليات التداول، فهي تمكن من وصول المتداول إلى المعلومات والأدوات المهمة لعملية التداول.

مثل: أسعار السوق المباشرة ومخطط الأسعار للأسهم وطرق استخدام أدوات التداول، مع بعض الأدوات الفنية التي تساعد المتداول في النهاية من اتخاذ القرار الخاص بتداول السهم.

وذلك مع إمكانية الوصول إلى عملية التداول في الأسواق الأخرى، ليتم وضع طلبات التداول على نافذة تحدد صفقات البيع والشراء باستخدام عدد من الأساليب والاستراتيجيات المتنوعة، فهي تساعد في بناء الخبرة لدى المتداول.

· تحديد استراتيجية تداول ملائمة

استخدام استراتيجية مقننة للتداول يتم بواسطتها تحليل الأسهم بمنهجية محددة، ليتم الوصول على أدلة تمكن المتداول من التداول في السوق بحرية، ويتم التداول بناء على اتباع طرق تحاليل محددة، كالتالي:

1. التحليل الفني

تتم فيها دراسة أسعار الأسهم المتداولة، ليتم تحديد نمط البيع والشراء الذي يترتب عليه تحديد مستوى الدخل، فيتم تحليل سعر السهم عن طريق الرسوم البيانية، التي توضح حركة الأسعار، بالإضافة إلى مؤشرات التداول الفنية.

2. التحليل الأساسي

تتم فيه دراسة كل ما يخص الشركة التي تطرح الأسهم فيما يتعلق بأرباح السهم من المبيعات والأرباح التشغيلية والمنتجات الجديدة التي يمكن طرحها، ومدى إمكانية تحولها لأرباح أعلى في المستقبل.

مزايا أفضل منصات تداول الأسهم

أثناء تداول الأسهم لابد من أن يكون الوسيط يتمتع بأعلى درجات الأمان ومزايا التراخيص، فهو يقوم بالاحتفاظ برأس مال المتداول، ومن أفضل شركات استثمار التداول، ما يلي:

· شركة الاستثمار العاملة بموجب علامة Admiral Markets، والتي تتمتع بالمزايا التالية:

1. تقوم بحماية الرصيد السلبي والذي يحمي المتداول من تحركات السوق السلبي.

2. تمكن المتداول من أن يشتري الأسهم من 15 شركة من الشركات الموجودة بالبورصة العالمية، مع توفير عدد من حسابات التداول مثل MT5 و invest.

3. يتميز بتوفير حساب تداول CFD عقود الفروقات، التي تمكن المتداول من الدخول في صفقات أكبر مع إيداع أقل، ليتمكن المتداول من الوصول إلى رافعة مالية تصل إلى 1 : 500 للعملاء اللذين تم تصنيفهم على أنهم محترفين في سوق التداول، ومن 1 : 30 للعملاء المصنفين عملاء تجزئة، فيتم تحقيق الربح من الأسواق الصاعدة والهابطة.

4. إمكانية التداول مع وسيط أكثر شفافية مع تقديم رسوم أقل.

5. إمكانية الوصول إلى منصات تداول أسهم أسرع وأكبر.

6. تقدم تحديثات السوق من عمليات التداول مجانًا.

7. تمكن المتداولين من الوصول إلى المنصات الخاصة بتداول الأسهم وغيرها من الأسواق.

8. تمكن المتداولين من الوصول إلى نافذة الطلبات لبدء تداول عملية البيع والشراء.

استراتيجيات تحدد عملية تداول الأسهم

هناك 6 من الاستراتيجيات التي من خلالها يتم تحديد أسس التحليل الأساسي والفني لعملية تداول الأسهم، وتكمن تلك الاستراتيجيات في التالي:

· تداول الأسهم عن طريق إستراتيجية السوينج

يطلق عليها استراتيجية التداول المتأرجح، والتي يقوم فيها المتداول بالاحتفاظ بالأسهم لأيام وصولًا إلى أسابيع في بعض الحالات، فيتم فيها الاعتماد على التحليل الفني والأساسي، ليتم تحديد إجراءات التداول، مع الوضع في الاعتبار المؤشرات الفنية التي تضم المتوسطات المتحركة، وهو من أكثر المؤشرات التي تستخدم في عملية التداول عن طريق الإنترنت.

· التداول باتباع استراتيجية الاستثمار

يقوم المتداول في تلك الاستراتيجية بالاحتفاظ بالأسهم لفترات طويلة تصل إلى شهور وسنوات، ليتم تحقيق أكبر استفادة مالية، مع مكاسب دفعات الأرباح التي تقدم من بعض الشركات على شكل دفعات نقدية.

· التداول باستخدام استراتيجية الاحتفاظ

يقوم المتداول في هذه الاستراتيجية بالاعتماد على الأطر الزمنية الأعلى، فيتم استخدام الرسم البياني الشهري والأسبوعي، وليتم تحديد وقت الاحتفاظ، تتم دراسة التحليل الفني لتحديد وقت الخروج، فهم يحتفظون بعملية التداول لوقت أطول.

· استراتيجية التداول اليومي

يقوم فيها المتداول بشراء وبيع الأسهم في يوم واحد، فهو يكون قد خرج بحلول في الأسهم مع نهاية اليوم، ويتم إغلاق أية تداولات مفتوحة قبل أن يتم إغلاق السوق، وهي استراتيجية تعتمد على إطار زمني أقل، عن طريق عرض الرسم البياني في إطار دقيقة أو 5 أو 15 دقيقة فقط.

إن عملية تداول الأسهم تحتاج إلى معرفة عدد الأسس، من أجل البدء في التداول، وقد وضعنا أمام عينك تلك الأسس واستراتيجيات التداول بالشراء والبيع وأسس التحليل الفني والأساسي.

قد يهمك أيضاً :-

  1. بيع أكثر من 12 مليون تذكرة سينما في السعودية
  2. ترتيب الدوري الاسباني لموسم 2020 و2021 والصراع التلاتي بين ريال مدريد واتلتيكو مدريد وبرشلونة
  3. مدني الدمام يخمد حريقًا اندلع في عدد من ورش صيانة المركبات
  4. مصر: مقتل 16 شخصا وإصابة 109 إثر انقلاب قطار بالقليوبية
  5. المملكة تعرب عن بالغ الأسى لحادث قطار طوخ في مصر
  6. القنوات الناقلة لمباراة الاهلي والزمالك الدوري المصري
  7. القنوات الناقلة مباراة الشرطة واستقلال طهران دوري ابطال اسيا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *